سياسة

ولد عباس: الأفلان هو المسؤول على كل ما أنجز في البلاد

أكد، اليوم، الأمين العام لحزب جبهة التحرير الوطني جمال ولد عباس، بمدينة معسكر، أن الشرعية التاريخية التي يفتخر بها حزبه حقيقة غير قابلة للمزايدة من أي طرف.

وقال ولد عباس في تجمع شعبي جهوي نشطه بالقاعة متعددة الرياضات بمركب “الوحدة الإفريقية” ضمن الحملة الانتخابية للمحليات المقبلة، أن “التاريخ يؤكد  أن جبهة التحرير الوطني هي من أسست الدولة الجزائرية الثانية عبر بيان 1 نوفمبر 1954 وقادت الكفاح المسلح ضد الاستعمار طيلة 7 سنوات ونصف كما قادت بناء الدولة و تشييد الاقتصاد منذ الاستقلال إلى يومنا هذا”، مضيفا أن “الأفلان هو المسؤول على كل ما أنجز في البلاد”.

كما نوّه جمال ولد عباس بـ “استمرار الدولة في التكفل بكل انشغالات المواطنين وتوفيرها التمويل للمشاريع التنموية في كل القطاعات رغم الأزمة الاقتصادية العالمية وهذا بفضل سياسة رئيس الجمهورية السيد عبد العزيز بوتفليقة الذي عمد إلى التسديد المسبق للديون الخارجية وإنشاء آليات لتسيير محكم للمداخيل بالعملة الصعبة عبر صندوق ضبط الإيرادات وغيرها”.

المزيد

متعلقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق