سبق تك

منظمة حماية المستهلك تستنكر قطع الأنترنت

استنكر رئيس المنظمة الوطنية لحماية المستهلك، مصطفى زبدي، قطع الانترنت في كامل ربوع الوطن تزامنا مع أول أيام امتحان شهادة البكالوريا.

وقال زبدي في في اتصال هاتفي مع “سبق برس”: “إن السلطات فشلت في التوفيق بين إجراء امتحان البكالوريا في ظروف آمنة وعدم التطاول على حقوق المستهلك”، مضيفا: “الطرق متعددة لمنع التسريبات دون اللجوء لقطع الانترنت، كون هذا الإجراء لا يخدم الاقتصاد الوطني”.

كما يرى محدثنا أن السلطات بتبنيها حل قطع شبكة الانترنت على الزبائن أكدت فشلها مرة أخرى في محاربة التسريبات، داعيا في نفس الوقت السلطات المعنية لإيجاد حلول تضمن مصالح الناس والسير الحسن للامتحانات.

وبخصوص مطلب رفعه عدد من المواطنين يخص مقاضاة الوزارة الوصية، يرى بأنه لا يمكن مقاضاة وزارة البريد و المواصلات، باعتبارها ستتحجج بضمان شفافية الامتحانات عبر قطع الانترنت، لذلك فإن التركيز يجب أن ينصب على إيجاد بدائل و إمكانيات لسيرها الحسن في المواعيد المقبلة -كما قال-.

وأكد زبدي أنه لا يمكن المضي في رقمنة الاقتصاد في ظل التمسك بهذه الممارسات التي تعرقل نشاط المؤسسات الاقتصادية.

متعلقات

اترك تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق