سبق تك

أوريدو تُحيي اليوم العالمي للأشخاص ذوي الإعاقة

أحيت اليوم الثلاثاء، مؤسسة أوريدو بالتعاون مع الفيدرالية الجزائرية للأشخاص ذوي الإعاقة، اليوم العالمي للأشخاص ذوي الإعاقة، وفق بيان صادر عن شركة أوريدو.

وذكر المصدر نفسه، أنه تمّ إحياء النشاط بالتركيز على تمكين الأشخاص ذوي الإعاقة لتحقيق التنمية الشاملة، والمنصفة، والمستدامة في إطار برنامج التنمية المستدامة لآفاق 2030 وبحضور قرابة مائة شخص من ذوي الإعاقة و عائلاتهم، ورئيسة الفيدرالية الجزائرية للأشخاص ذوي الاعاقة، عتيقة المعمري، ورمضان جزايري، المدير العملياتي للعلاقات العامة و الإعلام لـOoredoo، ممثلا للمدير العام لـ Ooredoo عبد اللطيف حمد دفع الله ورابح ماجر، سفير علامة Ooredoo،

وكان هذا اليوم فرصة لإعطاء الكلمة لشباب من ذوي الإعاقة لعرض مسارهم والحديث عن الصعوبات اليومية التي يواجهونها والتطرق للحلول والمقترحات التي تهدف الى تحسين ظروفهم المعيشية، تزامنا مع الموضوع المختار هذا العام من قبل الأمم المتحدة وهو : ” تمكين الأشخاص ذوي الإعاقة وضمان الشمول والمساواة “.

وصرّحت رئيسة الفيدرالية الجزائرية للأشخاص ذوي الاعاقة عتيقة المعمري: ” الأشخاص ذوو الإعاقة هم مواطنون بكل حقوقهم وينتمون لمجتمعنا. لنمنحهم مكانًا بيننا في المواصلات، وفي المدرسة، وفي الجامعة، وفي العمل وفي أماكن الترفيه، ليكونوا فاعلين في بناء جزائر سعيدة. “

من جهته صرح المدير العام لـOoredoo عبد اللطيف حمد دفع الله:  ” نغتنم هذه الفرصة لنؤكد مجددًا دعم Ooredoo الثابت و اللامشروط للفيدرالية الجزائرية للأشخاص ذوي الاعاقة في تنفيذ المشاريع التي تهدف إلى ضمان تكافؤ الفرص، وتحسين الظروف المعيشية وكذا الادماج الاجتماعي والمهني للأشخاص ذوي الاحتياجات الخاصة. تفخر Ooredoo بالدفاع عن هذه القضية النبيلة والتعبير عن مسؤوليتها الاجتماعية في مشاريع ملموسة مع اهم الفاعلين في الحركة الجمعوية الجزائرية.”

وأطلقت Ooredoo تزامنا مع اليوم العالمي للأشخاص ذوي الإعاقة حملة اتصالية تحت شعار: “اصراركم مثال يُقتدى به”، وتهدف هذه الحملة التي تم اطلاقها عبر وسائل الإعلام المكتوبة والإذاعة والانترنت إلى زيادة الوعي بين المواطنين حول الادماج الاجتماعي والمهني للأشخاص ذوي الإعاقة.

 

متعلقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق