قدم حسين خلدون، عضو المكتب السياسي والمكلف بالإعلام في جبهة التحرير الوطني، استقالته من الحزب عشية اليوم.

وتأتي استقالة خلدون الذي كان أحد المقربين من الأمين العام السابق، عمار سعداني، في ظل معلومات عن تغيير مرتقب في تشكيلة المكتب السياسي ينوي الأمين العام للحزب العتيد، جمال ولد عباس القيام به.
ودخل المكلف بالإعلام لحزب الأفلان في صراع كبير مع ولد عباس في الأيام الأخيرة، وربط مصدر حزبي تحدثت إليه سبق برس خروج خلدون بسبب مشاكل يعرفها مقر الجهاز في الفترة الأخيرة بسبب التحضير لقوائم التشريعيات.