سجلت الأربعاء، أسعار النفط ارتفاعا محدودا عقب أنباء عن خفض السعودية إمداداتها إلى آسيا.

وبقي الإرتفاع  الذي حدث لأول مرة بعد ثلاثة أيام طفيفا بفعل غياب تفاصيل الخفض إلى جانب مؤشرات على زيادة الإمدادات من منتجين آخرين.

وجرى تداول العقود الآجلة لخام القياس العالمي مزيج برنت بسعر 54.05 دولار للبرميل بحلول الساعة 1133 بتوقيت جرينتش بارتفاع 41 سنتا عن سعر آخر تسوية.

وبلغ السعر في العقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط الأمريكي 51.21 دولار للبرميل بارتفاع 39 سنتا.

وفقد خام برنت نحو 40 بالمئة من المكاسب التي حققها بين نهاية نوفمبر ومطلع جانفي. غير أن محللين قالوا إن من المستبعد أن يصبح الانخفاض أكثر حدة نظرا لاحتمال التزام السعودية وجاراتها في منطقة الخليج على الأقل بتعهد خفض الإنتاج.

وأبلغت السعودية أكبر مصدر للنفط في العالم بعض عملائها الآسيويين أنها ستخفض إمدادات النفط الخام بشكل طفيف في فيفري.